مذيعة عراقية تبكي لدى تلاوتها بيان استقالة عبد المهدي

لم تستطع مذيعة قناة “الشرقية” تمالك نفسها فأذرفت الدموع لدى تلاوتها بيان رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي بإعلانه نيته رفع كتاب رسمي إلى مجلس النواب للاستقالة من رئاسة الحكومة.

وفور ذلك اشتعلت مواقع التواصل الاجتماعي وتفاعل عراقيون مع الموقف إذ تناقلوا لقطات من لحظة بكاء المذيعة العراقية فيما لم يتبيّن بشكل واضح سبب بكاء المذيعة إلا أن عراقيين قالوا إنها “تذرف الدموع حزنا على دماء الشهداء التي سالت، وهي تلقي خبر تقديم استقالة عادل عبد المهدي”، في حين كتب بعضهم: “مذيعة الشرقية تبكي وهيا تذيع خبر استقالة الحكومة.. الرحمة والخلود لشهداء العراق”.

وكان رئيس الوزراء العراقي أعلن، في بيان، بثه، اليوم، في صفحته على “فيس بوك” أنه قرر الاستقالة تجنباً لانزلاق البلاد في الفوضى، واستجابة مع ما ورد في خطاب مرجعية الشيعي الأعلى الإمام السيد علي الحسيني السيستاني.

مقالات ذات صلة