حسن عز الدين: نرفض الاملاءات الاميركية ونستطيع تأليف حكومة ترضي الشعب

أكد عضو كتلة “الوفاء للمقاومة” النائب حسن عز الدين، خلال اللقاء السياسي الذي أقامه “حزب الله” في بلدة الزرارية، في حضور حشد من الفاعليات والشخصيات، “أننا نؤمن بالناس وبوجعهم وألمهم وصرختهم وحقهم، لكن لا بد من التنويه فعند وجود أي حدث فإن الأميركي ومن معه سواء في الداخل أو الخارج بالتأكيد سيعمل على توظيف هذا الحدث لتحقيق مآربه وأهدافه ومصالحه”.

وأشار الى أن “الدخول الأميركي على الساحة اللبنانية وفرض إملاءاته وشروطه التي يريدها، والتي تقاطعت مع بعض القوى السياسية في الداخل، اخذت الامور في إتجاهات مختلفة”.

ورأى أن “الأزمة الإقتصادية تزداد تعقيدا وسوءا، وبالتالي مسؤولية هذه الأزمة وإيصال اللبنانيين إلى حال الفراغ الدستوري والتشريعي يتحملها الأميركي الذي يريد تحقيق مصالحه كافة”.

وشدد على “رفضنا الإنصياع لأن هذا تدخل في الشأن اللبناني، وفرض إملاءات على السيادة اللبنانية أمر مرفوض”.

وأكد “اننا نريد حكومة، ونستطيع بالتفاهم مع القوى الأخرى أن نؤلف حكومة يرضى بها الشعب اللبناني، لكننا لا نستطيع أن نسلم زمام أمور البلد وإدارته إلى حكومة تكنوقراط لا خبرة لها في السياسة ولا في ما يحيط بلبنان من تعقيدات على المستوى السياسي”.

مقالات ذات صلة