غرفة فندق تتحوّل مركزاً لترويج المخدرات

أصدرت المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي ـ شعبة العلاقات العامة البلاغ التالي:

في اطار متابعة شعبة المعلومات في قوى الامن الداخلي لملف مكافحة تجارة وترويج المخدرات في جميع الأراضي اللبنانية، وبهدف حماية المجتمع اللبناني من الأثار المدمرة لانتشار المخدرات بين الشباب، تتابع قطعات الشعبة اجراءاتها الاستعلامية لتقصي المعلومات عن المتورطين بهذه القضايا تمهيدا لتوقيفهم بالتنسيق مع القضاء المختص.

ونتيجة للاستقصاءات والتحريات المكثفة، تمكنت شعبة المعلومات من تحديد هوية أحد المروجين في مدينة بيروت ويدعى:

– ع. ا. (مواليد عام ١٩٩٢، لبناني)

وهو ينشط في منطقة الحمرا، ويستخدم غرفته في أحد الفنادق مركزا لترويج هذه المواد المخدرة.

تاريخ ٢٦/٥/٢٠١٩، وبعد عملية مراقبة دقيقة تمكنت احدى دوريات الشعبة من توقيفه في محيط مكان اقامته، وبتفتيش غرفته في الفندق الذي يقيم فيه، جرى ضبط 333 غ من مادة الحشيشة، 8 عبوات بلاستيكية تحتوي مادة الكوكايين، 153 عبوة لتوضيب المخدرات وميزان الكتروني حساس.

بالتحقيق معه، اعترف بترويج المخدرات لعدد كبير من المتعاطين وبخاصة من الجنسيات الاجنبية، ومنهم زبون من الجنسية الكندية يدعى:

– س. ل. (مواليد عام ١٩٩٤)

الذي اوقف بالتاريخ ذاته في محلة الخندق الغميق، وقد اعترف بما نسب اليه لجهة تعاطي المخدرات.

أجري المقتضى القانوني بحقهما، واودعا مع المضبوطات المرجع المختص، بناء على اشارة القضاء.

مقالات ذات صلة