“حزب الله” يستنكر “الجريمة المروعة” على أوتوستراد الجية

إستنكر”حزب الله” الجريمة المروعة التي أسفرت عن استشهاد المواطن حسين شلهوب والمواطنة سناء الجندي احتراقاً داخل السيّارة التي كانا يستقلناها، صباح اليوم، ورأى في ذلك اعتداءً على كل اللبنانين وتهديداً للسلم الأهلي.

وأصدر الحزب البيان التالي:

“يستنكر حزب الله بشدة الجريمة المروعة التي وقعت على أوتوستراد الجية صباح اليوم، وأسفرت عن استشهاد المواطن حسين شلهوب والمواطنة سناء الجندي اللذين قضيا احتراقاً داخل السيّارة التي كانا يستقلناها، والتي نجمت عن اعتداءات مليشاوية تقوم بها مجموعات من قطّاع الطرق تمارس أبشع أساليب الإذلال والإرهاب بحق المواطنين الأبرياء أثناء تنقلهم على الطرقات لقضاء حوائجهم.

إن هذا الاعتداء الآثم الذي استهدف الشهيدين العزيزين هو بمثابة اعتداء على كل اللبنانين، وهو تهديد للسلم الأهلي والإستقرار الاجتماعي، ولهذا ندعو الجميع إلى تحمل المسؤولية الكاملة وكشف هذه الجريمة الإرهابية ومعاقبة المعتدين.

ويتقدم حزب الله من ذوي الشهيدين وخصوصاً ابنة الفقيد حسين شلهوب وأهلنا في الجنوب كافة بأحر التعازي والمواساة سائلين الله الرّحمة لهما وعلو الدّرجات ولأحبائهم الصبر والسلوان”.

مقالات ذات صلة