احتجاجات كولومبيا.. مصرع 3 عناصر شرطة وجرح 7 بتفجير شاحنة مفخخة

إيفان دوكي: بعض الناس يستغلون الاحتجاجات "لنشر الفوضى"

لقي 3 من رجال الشرطة الكولومبية مصرعهم اليوم السبت، بتفجير شاحنة مفخخة قرب مركز للشرطة، فيما احتشد الآلاف للمشاركة في احتجاجات تخللتها أعمال نهب في العاصمة بوغوتا.

وأكد مسؤول محلي مقتل ثلاثة ضباط وجرح سبعة آخرين في سانتاندر دي كويليتشو جنوب غرب كولومبيا المضطرب، مضيفا أن الهجوم لم يكن له صلة بالاحتجاجات المستمرة ضد الرئيس إيفان دوكي.

وفرضت السلطات في البلاد حظرا على التجول ليلا في العاصمة بوغوتا، فيما قال الرئيس في خطاب تلفزيوني مساء الجمعة إن بعض الناس يستغلون الاحتجاجات “لنشر الفوضى”.

وشارك أكثر من 250 ألف شخص في مسيرات يوم الخميس احتجاجا على تقاعس الحكومة عن التصدي للفساد ومقتل نشطاء مدافعين عن حقوق الإنسان.

كما احتشد الآلاف مساء الجمعة في ساحة بوليفار في بوغوتا، واستخدمت السلطات الغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين.

مقالات ذات صلة