ثروات طبيعية هائلة يقضي عليها مشروع سد بسري!

قال أحد المشاركين في اعتصام مرج بسري احتجاجاً على إقامة سد بسري إنّ “وزير الخارجية جبران باسيل أطلق في العام 2012 خطة للسدود في كل لبنان لكن من دون مراعاة أي اعتبارات بيئية أو اجتماعية”.

وأضاف: “بسبب هذه الخطة لن يبقى لدينا أي واد أخضر في لبنان وسيقضي على ما تبقى من طبيعة لبنان”.

وتابع: “لا نحمل فقط المسؤولية للوزير جبران باسيل بل أيضا لرئيس الحكومة سعد الحريري الذي له علاقة بجميع المتعهدين الذين يعملون على سد بسري مثل جهاد العرب وداني خوري”.

ولفت إلى أن مساحة المنطقة التي سيقام فيها السد 6 مليون متر مربع من الأراضي الزراعية الخصبة جدا، وأشار إلى أن مرج بسري تكون عبر السنين من الترسبات النهرية بالإضافة إلى مساحات شاسعة من أحراج الصنوبر والسنديان وغيرها من الأشجار، كما تتضمن المنطقة أكثر من 50 موقع أثري، بينها معبد روماني.

(الجديد)

مقالات ذات صلة