الصفدي: مشروع “الزيتونة باي” لا يتعدى على الأملاك العامة البحرية كما يتم الترويج

لفت المكتب الاعلامي للوزير والنائب السابق ​محمد الصفدي​، في بيان الى أن “بعض ​وسائل الاعلام​ و​وسائل التواصل الاجتماعي​، تدأب على ترويج ​أخبار​ كاذبة تتعلق بالصفدي حول استئجار متر الارض من ​الدولة اللبنانية​ في “​الزيتونة باي​” بسعر 2500 ليرة لبنانية للمتر الواحد ويؤجره بمبالغ طائلة”، موضحا أنه “لا يوجد أي عقد إيجار بين الدولة ومشروع “الزيتونة باي” ولقد دفع المساهمون في الشركة صاحبة المشروع مبلغ 32 مليون دولارًا أميركيًا ثمن الأرض التي يقع عليها المشروع”.

وبين أن “ملكية المشروع تعود 50% إلى شركة ​سوليدير​ و50% أخرى إلى ثمانية مساهمين من بينهم الصفدي الذي يملك حصة لا تتعدى 17%”، مشددا على أن “مشروع “الزيتونة باي” لا يتعدى على الأملاك العامة البحرية كما يتم الترويج، إذ انّ واجهته البحرية مفتوحة أمام عامة الناس”.

وأشار الى أن “نشر ​الاخبار​ الكاذبة والمفبركة بهدف تشويه السمعة الشخصية لا يخدم أهداف ​الثورة​ لا بل يرتد سلبًا على مطالب الناس الحقيقية والمحقة. ومن يحاول الإستفادة من الثورة الشعبية لينفّذ أجندة لتشويه إسم الصفدي بات معروفًا”.

مقالات ذات صلة