الفرزلي: الأمور تتجه الى تكليف الحريري

قال نائب رئيس المجلس النيابي ايلي الفرزلي لـ «اللواء»: ان “البحث يتركز على آفاق المرحلة المقبلة، لكن المسلمات الاساسية الكل يدرك اهميتها لذلك لا يقلق أحد. الاساس في البحث التفتيش عن عناصر المرحلة المقبلة ومن هم ركيزتها ورموزها وكيف تُدار المرحلة المقبلة، وما هي الادوار والخلفيات؟ الموضوع ليس ضربة حجر ولا تسلية او ترفاً”.
كلام الفرزلي جاء اثر لقائه رئيس مجلس النواب نبيه بري أمس.ولدى سؤاله عما اذا كانت هناك امور عالقة يجري بتّها؟ قال: “لا شيء اسم عالق او غير عالق، انا رأيي الشخصي الامور تتجه الى تكليف الرئيس الحريري، ولا نستطيع ان نستبق الامور”.

وعما اذا البحث تناول شكل الحكومة والحقائب؟ قال: “بكير، هذا الموضوع لا زال مدار نقاش عميق، ولا يوجد طرف يطرح اموراً استفزازية او يحدد معايير لوحده، المسألة تعود للاحزاب التي ستسمّي الوزراء وهي تقدّرالموقف وتتخذ القرار، واعتقد انها تدرك حساسية وخطورة الوضع”.

وعن رؤيته للموقف قال: انا لست متشائماً.

مقالات ذات صلة