تشكيك عسكري واستخباري بزعم ترامب أن البغدادي كان يبكي في النفق

قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب، اليوم، إنه قد ينشر مقاطع من فيديو للغارة التي شنتها القوات الأميركية الخاصة لقتل زعيم تنظيم “داعش” ابو بكر البغدادي.

وأضاف لدى مغادرته واشنطن متوجها إلى شيكاغو حيث سيلقي كلمة في مؤتمر للشرطة: “قد نأخذ مقاطع معينة وننشرها”.

ونفذت القوات الخاصة العملية في سوريا، أول من امس السبت، ونتج منها مقتل البغدادي، وقدم ترامب، أمس، وصفا مفصلا غير معتاد للغارة، وقال ان البغدادي قتل بعدما فجر سترة ناسفة عندما حاصره الجنود الأميركيون في نفق مسدود مع اولاده الثلاثة.

إلا أن صحيفة “نيويورك تايمز” نقلت عن مسؤولين عسكريين واستخبارايين شكوكهم في وصف ترامب بما في ذلك زعمه أن البغدادي كان يبكي في النفق.

وكان ترامب قال انه شاهد الغارة بأكملها مباشرة مثل “الفيلم السينمائي”، غير أن المسؤولين ذكروا للصحيفة أنه من غير الممكن أن يكون ترامب قد استمع الى الأحداث في ذلك الوقت أو أنه تمكن من مشاهدة ما جري داخل النفق.

مقالات ذات صلة