منصور: هذا هو واقعنا المر..والايام القادمة ستكشف حقيمة الأمر بوضوح!

قال الوزير السابق عدنان منصور :”لاادري ما الذي سينجم عن حراك ضم في داخله تيارات وهيئات وجمعيات واحزاب ومنتديات وشخصيات ونقابات وفعاليات متناقضة فيما بينها في التوجه والرؤى والأفكار والحلول والسياسة والاقتصاد والنظرية والتطبيق!!!! .اعان الله الشعب اللبناني على أموره وأخرجه من هذه الدوامة التي دخل إليها ولا يعرف كيف الخروج منها.

وأضاف: “إذا التقى ثلاثة على هدف واحد وسياسة واحدة وانضم اليهم رابع،قام هذا الاخير بحركة تصحيحية فيصبح الهدف هدفان والسياسة سياستان والنظرية نظريات والطريق الواحد طريقان”.هذا هو واقعنا المر ،كل واحد منظر وكل واحد مخطط وكل واحد قائد وكل واحد يعتبر نفسه انه رجل المهمة الصعبة وقد جاء في موعده مع القدر.

وتابع: “على كل حال الايام القادمة ستكشف حقيمة الأمر بوضوح”.

مقالات ذات صلة