مخزومي: كلمة الحريري مخيّبة للآمال

القراءة السريعة للمقررات تُظهر وكأن الهدف إرضاء متطلبات "سيدر"

علّق رئيس “حزب الحوار الوطني” النائب فؤاد مخزومي، في بيان، على ما قاله رئيس الحكومة سعد الحريري، عقب اجتماع مجلس الوزراء، معتبراً ان كلمته “جاءت مخيبة للآمال”، مستهلاً:

“إطلعنا على كلمة رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري ومقررات الجلسة، وقد جاءت مخيّبة للآمال”.

أضاف: “إن الانتفاضة الشعبية التاريخية التي تخطّت الطوائف والمناطق والحزبيّات، واخترقت كل الحواجز، وحررّت المنتفضين من تبعية الزعامات والمرجعيات، كان يُفترض ملاقاتها بمقررات ترتقي إلى آمال وطموحات ومطالب المليونين الذين تغصّ بهم ساحات وطرقات الوطن ليلاً ونهاراً.

كنا نأمل التمهيد لتحقيق مطالب الشعب عبر إحالة بعض المرتكبين والفاسدين فوراً إلى القضاء، والتنفيذ الفوري لمقررات استثنائية تتناول بعض أوجه الفساد المستشري”.

وتابع: “إن القراءة السريعة للمقررات تُظهر لنا وكأن الهدف هو إنجاز سريع للموازنة وإرضاء متطلبات «سيدر» وليس تضميد جروح الناس وتسكين أوجاعهم وحفظ كراماتهم!

معيب أن هذه المقررات هي دون المستوى المطلوب على مستوى الأزمة الخطيرة.

إن شعبنا صبور لكن ذاكرته لم تخنه يوماً، وهو يعلم ماذا يحلّ بالمقررات وجلسات اللجان وتقارير الاستشاريين!

اتقوا الله في شعبنا، ولا تتوهموا أن حريقاً بهذا الحجم والخطورة والانتشار يُمكن إطفاؤه بحُفنة ماء”.

مقالات ذات صلة