انسحاب عشرات الجنود الأميركيين مع آلياتهم من الحسكة

أفادت وكالة “سانا” السورية للأنباء عن انسحاب قرابة 50 جنديا أميركيا مع عشرات الآليات من محافظة الحسكة عبر معبر “سيمالكا” المائي غير الشرعي مع العراق.

وكانت الولايات المتحدة الأميركية قد أعلنت مطلع هذا الأسبوع عن سحب قواتها من سوريا تزامنا مع استعدادات أنقرة لشن عملية عسكرية داخل الأراضي السورية.

وأعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أمس الأربعاء انطلاق العملية العسكرية التركية تحت اسم “نبع السلام” في شمال شرق سوريا.

وذكر مسؤول كبير في إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب أن الولايات المتحدة لا تسحب قواتها من سوريا، وإنما تنقل عسكرييها المنتشرين شمال البلاد إلى قواعد أخرى في الأراضي السورية.

وأوضح المصدر، الذي لم يتم الكشف عن هويته، أن المنطقة، التي تنوي تركيا شن عملية عسكرية فيها، تحتضن حاليا 50 عسكريا أميركيا.

إلى ذلك، تعهد الرئيس الأميركي بـ”تدمير وهدم” اقتصاد تركيا في حال إقدامها على أي خطوة “خارج الحدود” في سوريا، وحذر أردوغان من تداعيات إصابة أي جندي أمريكي جراء العملية التركية شمال شرق سوريا، مشيرا إلى أن ذلك سيؤدي إلى “مشاكل كبيرة”.

مقالات ذات صلة