ضربة قاضية للتجار؟!

لاقت المذكرة الصادرة عن دائرة الجمارك إعتراضا لدى التجار المستوردين للبضائع لكونهم باتوا ملزمين الانتقال الى سفارة لبنان في بلد المنشأ مهما كانت المسافة التي تفصلها عن مكان شحن البضائع لتصديق فواتيرهم وتكبد رسوم مترتبة عليهم فيها، مع التقيد بدوامها الرسمي المعتمد ما يعيق شحن البضائع لايام مع ما يتسبب لهم باضرار سيما تلك التي تتطلب تبريدا متواصلا او تسديد رسوم ارصفة وتخزين طوال مدة إجراء معاملتها في البلد المصدر.

 “اللبنانية”

مقالات ذات صلة