عناوين وأسرار الصحف ليوم الخميس 26 أيلول 2019

 تدور رحى العجلة الحكومية لإنجاز موازنة 2020 مرّة كل 24 ساعة، في محاولة لتطمين “مجتمع سيدر” ان الجدية سمة التعامل مع المطالب ايذاناً بإطلاق حركة تمويل مشاريع البنى التحتية في بيروت وباقي المحافظات، كل ذلك تحت وطأة حراكات واضرابات، وتوجسات، وتعقيدات تتناول توفير السيولة بالدولار الأميركي في مجالات الاستيراد والتجارة، فضلاً عن رفع التداعيات السلبية لسيف العقوبات عن رقاب المودعين والمصارف والشركات ورجال المال والأعمال، وصولاً إلى دفع الأقساط المدرسية والجامعية بالعملات الصعبة.

في ما يلي أبرز ما جاء في عناوين الصحف الصادرة اليوم:

 


العناوين

“النهار”:

– عون يلوّح بالتفاوض المباشر مع النظام السوري

– مجلس الوزراء: توحيد استعمال أنظمة المعلوماتية وتوفير كلفة الكهرباء

– حزب الله” يستوعب عصف العقوبات… هل تستمر واشنطن بالضغوط لتنفجر لبنانياً؟

“الأخبار”:

– عون أمام الأمم المتحدة: ندافع عن أنفسنا بكل الوسائل

– من الأكثر تضررّا من الإنهيار؟

– هل تزيد المصارف الأقساط على قروض الإسكان؟

– وقائع من التجسّس الأميركي مصرفياً ومالياً عبر المخبرين اللبنانيين.. الانهيار إذا حصل: من الأكثر تضرراً؟

“البناء”:

– ماكرون وجونسون لتقديم عرض لروحاني للقاء مع ترامب… ونتنياهو رئيساً لحكومة العدو

– عون: متمسّكون بالدفاع بكلّ الوسائل… وروحاني الأولويّة لفلسطين واليمن

– أزمات البنزين والدولار مستمرة… والحكومة تفصل نقاش الموازنة عن الأوراق الاقتصاديّة

“اللواء”:

– أزمة الدولار تتفاقم.. والإشتراكي ينتفض على وزراء الدولة العونيين!

– جيوش من المتضررين في مجابهة «سيدر»

“الجمهورية”:

– إجراءات مصرفية تفاقم أزمة الدولار

– العواصف تهبّ قريبًا على لبنان!

– إيران و”حزب الله”: لا تجرّبونا!

“نداء الوطن”:

– عون يدقّ باب “التطبيع مع الأسد”

– العونيون و”الصوت التفضيلي”: شيطان قاتل… ولكن!

– “التطمينات” في زمن الاقتصاد المدولر

“الديار”:

– الرئيس عون في الجمعية العامة للامم المتحدة: التزامنا الـ 1701 لا يلغي حقنا الطبيعي بالدفاع عن النفس بكل الوسائل المتاحة

– عقوبات أميركية وشحّ بالدولار.. إلى أين يذهب لبنان؟

– كيف توفّق واشنطن بين معاقبة لبنان ومنع انهياره؟

 


الأسرار

“النهار”

* الجيش يتدخل …

حسم الجيش اللبناني مسألة الخلاف على القرنة السوداء باعلانه عن تدريبات ميدانية في المحلة تمنع اقتراب الاهالي منها منعا لاي احتكاك او تحرك في المنطقة في انتظار الانتهاء من مسح الاراضي.

* لا تعليق …

لن يعلّق أي من مسؤولي الحزب التقدمي الاشتراكي على العرض العسكري الذي أقيم في بلدة كيفون (عاليه) وما رافقه من قطع طرق، حرصًا على الاستمرار في سياسة تنظيم الخلاف وتجاوزًا للفتنة، وإن كان هذا الأمر استفز كثيرين رغم التوجيهات للجميع بضرورة التزام الهدوء.

* إقتصاد ورقي …

يؤكد وزير سابق للمال ان الحركة الاقتصادية في عالم اليوم لا تتطلب دولارات ورقية بل تحويلات وشراء عبر بطاقات الائتمان الا في لبنان حيث الاقتصاد غير منظم ويعتمد على العملة الورقية.

“البناء”

* خفايا

قالت مصادر حزبية انّ رئيسين لحزبين مهمّين في لبنان يمرّان بظروف صحية حرجة ويتابعان علاجاً في الخارج، وأنّ التكتم حول طبيعة وضعهما الصحي بدأت تثير التساؤلات والشكوك في أوساط قيادية داخلية وخارجية، وأضافت المصادر أنها سمعت مثل هذه التساؤلات من جهات دبلوماسية غربية لكنها لم تكن تملك أجوبة محدّدة، وقالت إنّ القيادات الحزبية في الحزبين تنكر وجود أيّ مشاكل صحية تذكر لرئيسي الحزبين وتجزم أنّ الأمر مجرد فحوصات روتينية…

* كواليس

قالت مصادر يمنية وثيقة الصلة بالجيش والمجلس السياسي الأعلى إنّ تقييماً على أعلى درجات التدقيق والمتابعة يجري لتصنيف المجازر التي ارتكبت في الضالع وصنعاء بواسطة غارات جوية سعودية بعد المبادرة اليمنية بوقف استهداف العمق السعودي بالطائرات المسيّرة والصواريخ ويهدف التقييم لبلورة قرار نهائي بإعتبارها إسقاطاً للمبادرة وتحضير ردّ نوعي بهذا الحجم أو تسجيلها كخرق كبير يستدعي رداً متناسباً بينما يطلب المبعوث الأممي بعض الوقت لتقديم جواب عن حصيلة مساعيه قبل البتّ بمصير المبادرة.

“اللواء”

* همس

تتجه دولة إقليمية كبرى لإعادة النظر بمساعدات ما تزال تقدّمها في أكثر من منطقة ملتهبة، في إطار «إعلان حسن نواياه»؟

* لغز

بدأت جهة فاعلة جداً تعيد النظر ببعض جزئيات الأداء مالياً وتحالفياً!

“الجمهورية”

* شهد إحتفال سفارة دولة عربية حضورًا غير مسبوق وهو أمر توقف عنده صاحب الدعوة مع عدد من كبار الشخصيات الذين اتصل بهم للشكر

* يتم التداول بشكل غير رسمي بأن العرض الذي قدمته إحدى الدول العربية لإنشاء محطة لاستخراج الغاز لم يعد من بين الخيارات المطروحة على رغم كونه الأفضل

* رنّ هاتف أحد الوزراء وكان يتناول الغداء، فلم يرد وقال للذين حوله “هذا الرئيس الفلاني”، فقال له أحد الحاضرين: “منذ فترة رأيتك في صالون هذا الرئيس تنتظر ليستقبلك”.

مقالات ذات صلة