حسن يلتقي العريضي وفدي الاتحاد النسائي ومغتربي الارجنتين

إلتقى شيخ عقل طائفة الموحدين الدروز الشيخ نعيم حسن في دار الطائفة – فردان، اليوم، الوزير والنائب السابق غازي العريضي، وتم عرض قضايا متعلقة بالأوضاع الاقتصادية والاجتماعية والمالية ومسألة التوقيفات الأخيرة.

وقال العريضي على الأثر: “توقفنا امام الواقع السياسي في لبنان وما استجد أخيرا من تصرفات اثارت استياء الناس ولا تتوافق مع ما أشرنا اليه من ناحية العمل المؤسساتي الذي يوحي بالثقة بالنسبة الى اللبنانيين لا في الداخل ولا في الخارج. ففي مسألة التوقيفات التي حصلت لبعض أبناء منطقتنا وعشيرتنا وبيئتنا فالموقف الثابت عبر عنه سماحة الشيخ بموقف حكيم وعاقل فيه اعلى مستوى من الحرص على مؤسسات الدولة وتطبيق القانون والعدالة دون تغطية لأي خلل او خطأ أيا يكن مستواه وحجمه على الاطلاق. فعندما نقول الدولة والاحتكام اليها فيعني ان يكون تطبيق القانون بعدالة وتصرف يحترم الناس، فنحن في دولة ولسنا في غابة. نحن مع شرعية الدولة وشريعتها وقانونها ولسنا مع شريعة غاب بأن يتصرف أي جهاز من الاجهزة بطريقة تسيء الى كرامات الناس وحرمات المنازل، فالطريقة التي تمت فيها التوقيفات بالنسبة الى أبنائنا كانت مرفوضة بالكامل، وربما لو كان ثمة رد فعل لكانت ذهبت الأمور الى غير ما نريد ووصلنا الى نقطة لا تحمد عقباها على الاطلاق”.

وتابع: “أملنا ان تمارس الدولة سلطتها في كل المناطق اللبنانية وتذهب الى تطبيق القانون وتحتكم الى العدالة التي يجب ان تكون السقف الذي يظلل جميع اللبنانيين، لكن ان يدرك المعنيون في المؤسسات المكلفة القيام بمهمات من هذا النوع اننا مواطنون لبنانيون لنا الحقوق الكاملة والكرامة التي لا نقبل من أي شخص او جهة او مؤسسة بأن يساء اليها، وهذا ما أشار اليه سماحة الشيخ الذي نشد على يده ونقف الى جانبه، وقد لاقاه بموقف متقدم وواضح الزعيم الوطني وليد جنبلاط. وبناء عليه نأمل ان تأخذ الأمور مجراها على القاعدة والاسس التي اشرنا اليها”.

كما استقبل حسن وفدا من سيدات الاتحاد النسائي التقدمي برئاسة رئيسة الاتحاد منال سعيد، عرضن مقترحات القانون المتضمنة تحديد سن الزواج والخطوات التوعوية للحد من ظاهرتي التفكك الاسري وزواج الأطفال. ورافق الوفد عضو مجلس قيادة الحزب التقدمي الاشتراكي المحامي نشأت الحسنية، بحضور امين سر المجلس المذهبي المحامي نزار البراضعي.

ومن زوار حسن وفد من الجالية الدرزية في الارجنتين، ضم معتمد مشيخة العقل شريف القنطار ورئيس الجمعية الدرزية الدكتور نبيل العطار وممثل مكتب الاغتراب في الحزب التقدمي الاشتراكي اكرم غصن وشخصيات اغترابية. وعرض الوفد شؤونا متصلة بواقع المغتربين واوضاعهم.

بعد ذلك، ترأس شيخ العقل اجتماعا للجنة الأوقاف في المجلس المذهبي لمناقشة المسائل المتعلقة بتطوير عملها. واجتماعا ثانيا لمجلس أمناء كلية السيد الأمير عبد الله التنوخي.

مقالات ذات صلة