سلامه: الدولار متوفر والكلام الذي نسمعه في الإعلام مضخم

.. والسيد يسأل: "فيك تخبّر الناس مين هالجهة المتآمرة وشو أهدافها؟!"

أكد حاكم مصرف لبنان رياض سلامه من مجلس النواب، أن “الدولار متوفر في لبنان وما نسمعه على مواقع التواصل الاجتماعي مضخّم وما يهمنا هو السيولة بالدولار الموجودة في القطاع المصرفي ومصرف لبنان لديه موجوداته بالدولار”، مشيراً الى أن “سعر صرف الدولار ليس مسؤولية مصرف لبنان”.

وأضاف: ”تشجيعا للاقتصاد عدلنا بتعميم مصرف لبنان بشكل أن نحفز التسليف للقطاع الصناعي في لبنان”، ولفت الى أن زيارة مساعد وزير الخزانة الاميركية لشؤون مكافحة تمويل الإرهاب مارشال بيلينغسلي ليست لتضييق الخناق على المصارف ويهمنا ان يكون لنا علاقة جيدة مع الخزانة الاميركية.

في المقابل، علق النائب جميل السيد على كلام حاكم مصرف لبنان، بتغريدة قائلاً: “رياض سلامة: “الكلام عن عدم توفر الدولار بالسوق هو كلام مضخّم وله أهدافه”! بالعربي: “كلام مُضخّم”، يعني الأزمة موجودة لكن مكبّرينها!، “…وله أهدافه”، يعني هنالك جهة تضخّم الأزمة لغايات أخرى! وكونك مسؤول وصدقيّتك بالدقّ، سؤال: فيك تخبّر الناس علناً مين هالجهة المتآمرة وشو أهدافها؟!”.

مقالات ذات صلة