واشنطن ترسل قوات لتعزيز الدفاعات السعودية بعد الهجمات على “أرامكو”

وافق الرئيس الأميركي دونالد ترامب يوم امس على إرسال قوات أميركية لتعزيز دفاعات السعودية الجوية والصاروخية بعد هجمات تعرضت لها منشأتا نفط بالمملكة.

وقالت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) إن عملية نشر القوات ستتضمن عددا متواضعا من الجنود لن يصل إلى آلاف وستكون ذات طبيعة دفاعية بصفة أساسية. وذكر البنتاغون بشكل مفصل خطط التعجيل بتسليم معدات دفاعية لكل من السعودية ودولة الإمارات.

وقال وزير الدفاع الأميركي مارك إسبر في إفادة صحفية “استجابة لطلب المملكة وافق الرئيس على إرسال قوات أميركية ستكون ذات طبيعية دفاعية وتركز بشكل أساسي على الدفاع الجوي والصاروخي”.

مقالات ذات صلة