ظريف يلوّح بـ”حرب شاملة حتى آخر جندي أميركي” إن ضربت إيران

 "سننظر لعودة الحوار مع واشنطن إذا رُفِعَت العقوبات ومستعدون للحديث مع السعودية والإمارات"

لوّح وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف ملوحاً بـ”حربا شاملة” ستخوضها الولايات المتحدة الأميركية والمملكة العربية السعودية “حتى آخر جندي أميركي” في حال وجهت الرياض أو واشنطن ضربات ضد بلاده.

ورداً عن ظريف سؤال “ماذا ستكون تداعيات غارة عسكرية أمريكية أو سعودية على إيران الآن؟” وجهته إليه شبكة CNN، في أثناء مقابلة أجرتها مهه، أجاب ظريف: “حرب شاملة.. أنا أقدم تصريحاً جدياً حيال الدفاع عن بلدنا، وأقدم تصريحاً جدياً بأننا لا نريد حرباً ولا نريد الاشتراك في مواجهة عسكرية، فنحن نؤمن بأن مواجهة عسكرية مبنية على الخداع هي أمر مروع. سيكون هناك الكثير من الضحايا، لكننا لن نتهاون في الدفاع عن أراضينا”.

وحيث نفى ضلوع إيران في الهجمات التي شهدتها شركة “أرامكو”، قبل أيام، أكد على أن إيران أملت بتجنب الحرب، وأن بلاده على استعداد للحديث مع السعودية والإمارات.

وأضاف ظريف أن إيران ستنظر لعودة الحوار مع واشنطن فقط إن رفعت أميركا العقوبات عن بلاده كما وعدت تحت مظلة الاتفاق النووي.

مقالات ذات صلة