أبو فاعور يلبي دعوة ممثل “القوات” في جمعية الصناعيين

أولم عضو “جمعية الصناعيين” صخر عازار على شرف وزير الصناعة وائل ابو فاعور في دارته بعرمون، بحضور أعضاء من كتلة “الجمهورية القوية” النواب: شوقي الدكاش، زياد حواط، وهبي قاطيشا، فادي سعد وجوزيف اسحاق. كما شارك النائبان هاغوب ترزيان وفريد هيكل الخازن اضافة الى النائبين السابقين منصور غانم البون وفادي كرم، رئيس جمعية الصناعيين فادي الجميل وأعضاء الجمعية، رئيس جمعية الصناعيين السابق جاك صراف، نقيب المقاولين مارون الحلو وعدد من الصناعيين والمحامين والأطباء ورجال الأعمال.

بداية، رحب عازار بالحضور واستهل كلمته بتحية لابو فاعور قائلا: “عرمون مبتهجة بحضوركم، رجل المهمات الصعبة في أي وزارة حللتم، والصناعة اليوم بحمايتكم بعد أن إتخذتم القرارت الجريئة والصعبة”.

وحيا عازار رئيس جمعية الصناعيين معتبرا أنه “خير من يؤتمن على الجمعية”.

كما شكر رئيس حزب القوات اللبنانية الدكتور سمير جعجع الذي اختاره “ممثلا للحزب في عضوية جمعية الصناعيين خلفا للنائب شوقي الدكاش”.

من جهته، دعا ابو فاعور في كلمته الى “التوازن بين قطاعي الصناعة والتجارة”، وقال:”استطعنا مع جمعية الصناعيين ان نغير النهج الإقتصادي في موضوع الصناعة. فالمقاربة تبدلت اليوم، ونحن نعمل مع جمعية الصناعيين والنواب لا سيما الصناعيين منهم على تعميم ثقافة الإنتاجية وتجديدها”.

واعتبر أن “جبل لبنان تاريخيا هو أساس الكيان اللبناني القائم على الزراعة، من أيام فخر الدين الذي بدأ مع زراعة الحرير”، داعيا الى “توازن القطاعات الإقتصادية”، آملا ان “تقتنع الحكومة بضرورة تحقيق هذا التوازن وإعطاء الصناعة الإهتمام والدعم اللازمين”.

وأعلن “توفر 1357 فرصة عمل في قطاع الصناعة و2000 فرصة عمل في قطاعي الألبسة والأحذية، أي ان الصناعة تشكل 25% من فرص العمل المتاحة في السوق اليوم”.

وفي الختام شكر ابو فاعور صاحب الدعوة وعائلته، على اللقاء الذي جسد وحدة الصناعيين.

مقالات ذات صلة