إمام مسجد في المدينة المنوّرة: لعن الله من قتل الحسين!

أكد إمام وخطيب مسجد “قباء” في المدينة المنورة صالح المغامسي أن حفيد الرسول الحسين بن علي، “إمام وشهيد” باتفاق طوائف المسلمين الكبرى.

وقال المغامسي في برنامج على قناة “إم بي سي” إن “الإخوة الشيعة يسمونه الإمام الشهيد، فإما كونه إماما فوالله لا ينازع في إمامته عاقل، فهو إمام في كل خير، إمام في التقى، في العلم، وفي الورع، ولا نزاع على أنه الشهيد، والله مات شهيدا مقتولا ظلما وبغيا وعدوانا”.

وأضاف “فلعنة الله على من قتله ولعنة الله على من أمر بقتله ولعنة الله على من رضي بقتله”.

ورحب الكثير من المتفاعلين بتصريحات إمام أقدم مسجد في التاريخ، حيث رأوا أنها تقرب بين طوائف المسلمين المختلفة وتسهم في محاربة خطاب الكراهية.

مقالات ذات صلة