البغدادي يدعو عناصره إلى مهاجمة السجون لإنقاذ مقاتليه!

خليفة "داعش": كيف يطيب لمسلم العيش والنساء يرزحن في مخيمات الشتات وسجون الذل؟

دعا زعيم تنظيم “داعش” أبو بكر البغدادي، في تسجيل صوتي له نُشر يوم أمس، عناصره إلى «إنقاذ» مقاتليه وعائلاتهم المحتجزين في السجون والمخيمات، متوعّداً بالثأر لهم.

وقال البغدادي في التسجيل الصوتي: “السجون السجون يا جنود الخلافة.. إخوانكم وأخواتكم جِدّوا في استنقاذهم ودكّ الأسوار المكبّلة لهم، فكّوا العاني (…) واقعدوا لجزاريهم من المحققين وقضاة التحقيق ومن أذاهم”.

وسأل: “كيف يطيب لمسلم العيش ونساء المسلمين يرزحن في مخيمات الشتات وسجون الذل؟”، مشيراً على وجه التحديد إلى تلك الموجودة في العراق وسوريا تحت سيطرة قوات مدعومة من التحالف الدولي بقيادة واشنطن، كما “في شتى بقاع الأرض”.

وقال البغدادي إن تنظيم داعش “لا يزال موجودا”، واصفًا ” توسع داعش ومن ثم الانكماش” بأنه “اختبار من الله”.
وحثّ البغدادي المحتجزين على الصبر، وقال “والله ما نسي ولن ينسى إخوانكم الثأر لكم”.

ونُشر المقطع الصوتي الذي تصل مدته إلى 30 دقيقة، من قبل الجناح الإعلامي لتنظيم الدولة الإسلامية “الفرقان”.

وإذا ما ثبتت صحة التسجيل، فتعد هذه هي المرة الأولى التي يتم سماع صوت البغدادي فيها منذ نيسان الماضي، عندما ظهر في مقطع فيديو، أثنى فيه على تفجيرات سريلانكا.

مقالات ذات صلة