رنده بري في بطولة لبنان بكرة السلة للكراسي المتحرك: سندعم اللاعبين بكل الوسائل الممكنة

شاركت السيدة رندة عاصي بري بتوزيع الكؤوس على الفائزين في بطولة لبنان لكرة السلة للكراسي المتحركة التي أختتمت أمس في مجمّع نهاد نوفل الرياضي.

وضمّت البطولة التي نظّمتها اللجنة الدولية للصليب الأحمر، بالشراكة مع اللجنة البارالمبية اللبنانية، وبالتنسيق مع SportsMania، خمسة فرق من بيروت وصيدا وطرابلس. وتنافس على اللقب الذي ناله أخيراً فريق الجمعية اللبنانية لرعاية المعوّقين، بعدما هزم فريق جمعية طرابلس لرياضة المعوّقين في المباراة النهائية 44-42.

وحثت السيدة بري، رئيسة اللجنة البارالمبية اللبنانية، وزارة الشباب والرياضة على إصدار المراسيم التطبيقية للقانون 2000/220، ووعدت اللاعبين أن اللجنة ستدعمهم بكل الوسائل الممكنة.

ويُعتبر مشروع كرة السلة للكراسي المتحرّكة برنامج رياضة المعوّقين الأفضل تنظيماً الذي تدعمه اللجنة الدولية. فهو يهدف إلى تعزيز الاندماج الجسدي والعاطفي والاجتماعي للأشخاص ذوي الإعاقة من خلال الرياضة كوسيلة راسخة تزيد من الثقة بالنفس وتجمع ما بين جماعات من مختلف الخلفيات الثقافية والجنسية والدينية، كما تجمع بين اللاجئين والمجتمعات المضيفة من الذين يعانون من إعاقات أم لا.

يُذكر أن المنافسة الوطنية انتهت، لكنّ دور اللاعبين لا ينتهي اليوم. فستقوم مجموعة خبراء محليين ودوليين باختيار أفضل اللاعبين من جميع الفرق المشاركة بهدف تشكيل منتخب لبناني لكرة السلة للكراسي المتحركة سيشارك في بطولة حنا لحود الدولية الثانية لكرة السلّة للكراسي المتحرّكة. في الأيام المقبلة، سيتدرّب الفريق الجديد بشكل مكثّف استعدادًا للتنافس مع فرق من أفغانستان وليبيا وسوريا وفلسطين، بين 25 و 28 أيلول 2019.

مقالات ذات صلة