مرهج: فتاوى رسمية تمنع الحصول على معلومات عن ملفات الكهرباء

قال الوزير والنائب السابق بشارة مرهج، في تصريح اليوم: “في وقت يتحدث اركان السلطة عن حتمية الإصلاح لإنقاذ الاقتصاد الوطني ويتبارون في ما بينهم تأكيدا للشفافية والتقيد بالقوانين والانظمة ومكافحة الفساد، تصدر، خلافا للقانون، فتاوى رسمية في منع المواطنين من الحصول على معلومات حول ملفات الكهرباء بحجة عدم تشكيل اللجنة الوطنية لمكافحة الفساد وعدم صدور المرسوم التطبيقي لقانون الوصول الى المعلومات الذي احتفت به الأوساط الرسمية وهللت له يوم صدوره”.

وأضاف: “ان المواطن ليس مسؤولا عن تقصير الحكومة في اداء واجباتها والحكومة لا يجوز لها التذرع بهذا التقصير لوضع القانون في الإدراج و حرمان المواطن حقه المشروع.

اما تغييب الشفافية، فليس له سوى معنى واحد وهو خوف المعنيين من الكشف عن محتويات ملف خطير هو الأولى بالإصلاح بعدما استنزف الخزينة واصبح عنوان الفساد والرقم الأكبر في منظومة الدين العام”.