الغريب في ذكرى مجزرة كفرمتّى: هنا تجلّى الدفاعُ عن الأهل والعُرض

غرّد وزير الدولة لشؤون النازحين صالح الغريب عبر حسابه على “تويتر” في ذكرى مجرزة كفرمتى والشّحار، فقال: “لرُبّما طالَ الفُراقُ وغابَ العناقُ، لكِنَّ ذاكرةَ التّاريخِ لا تنسى.

فَتاريخُنا كُتِبَ بالكَدّ والعناءِ، ولم نبخل عليهِ بالدّم والفداءِ فَما بالُكَ من ذاكرةٍ أستذكِرُها اليومَ، وَقَعت عِند الخامِس من أيلول مظلِمٍ في أحداثِهِ ومشرِقٍ فيما أثمَرَ بعدَهُ نواةً للإنتصار”.

وأضاف: “هُنا رَسَخَت عقيدةُ الفداءِ للأرض، هُنا تجلّى الدّفاعُ عن الأهل والعُرض، هُنا فقَدتُ أباً وأعمام، هُنا إستُشهِدَ من هم أهلٌ لي وأهلٌ للحكمةِ والثّقة”.

وتابع: “أمّا الفاعِلُ فنحنُ عرِفناهُ بماضيهِ وحاضرِهِ، في الخارج تفصلنا عنه حدودٌ وأسلاكٌ شائِكة، وفي الداخل تفصلنا عنه حدودٌ وحدودٌ من الأخلاق، وأسلاكٌ متينةٌ من الصمود والثّبات”.

وختم الغريب: “ألفَ شُكرٍ وامتنان، لدمائِكم وعمائمكم الطاهرة التي وهبتني هذه الهيئة التي انا عليها اليوم”.

مقالات ذات صلة