السيسي يؤكد لجنبلاط حرص مصر على أمن لبنان واستقراره

التقى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي،اليوم، رئيس “الحزب التقدمي الاشتراكي” وليد جنبلاط.

وقال السفير بسام راضي، الناطق الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، إن الرئيس أكد على “اعتزاز مصر بعمق العلاقات الوطيدة بين مصر ولبنان على المستويين الرسمي والشعبي”، بحسب موقع “مصراوي”.

وأشار السيسي إلى “حرص مصر على سلامة وأمن واستقرار لبنان، مثمنا دور جنبلاط العروبي للحفاظ على الاستقرار والتوازن في لبنان”.

وأضاف الناطق الرسمي باسم رئاسة الجمهورية أن وليد جنبلاط أكد “حرص لبنان على تعزيز العلاقات التاريخية الوطيدة التي تربط لبنان ومصر”، معربا عن “تقديره للجهد المصري في دعم لبنان في كل المجالات، وكذلك كركيزة محورية وضامن أساسي لحفظ الاستقرار بها والمنطقة العربية ككل”.

كما والتقى جنبلاط، أمس، بوزير الخارجية المصري سامح شكري، وتناول اللقاء مستجدات الأوضاع على الساحة اللبنانية، فضلاً عن تطورات الأوضاع في مجمل ملفات المنطقة‪.

وصرح المستشار أحمد حافظ المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، بأن الوزير شكري أعرب خلال اللقاء عن تقدير مصر لعلاقاتها المتميزة مع لبنان، وما يربط شعبيّ البلدين الشقيقين من روابط تاريخية.

وأكد شكري “حرص مصر على سلامة وأمن واستقرار لبنان، وتحقيق المصالح الوطنية اللبنانية وتجنيب لبنان مخاطر الصراعات في المنطقة، وذلك في إطار الاهتمام المصري الدائم بكل ما فيه مصلحة لبنان وشعبه”، مثمناً “الدور البنّاء الأساسي الذي يلعبه جنبلاط للحفاظ على الاستقرار والتوازن في لبنان”.

وأضاف المتحدث باسم الخارجية أن اللقاء تناول كذلك آخر مستجدات الأوضاع الإقليمية، حيث أعرب رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي اللبناني عن تقديره للجهود المصرية الرائدة على صعيد العمل على التصدي لأي تصعيد، ونزع فتيل الأزمات الإقليمية، واستعادة الاستقرار في الشرق الأوسط.

مقالات ذات صلة