لبنانيون وعرب يفوزون بالانتخابات الفديرالية الأسترالية

الائتلاف الحاكم يتفوق بـ74 مقعدا مقابل 66 لحزب العمال

فاز الائتلاف الحاكم في أستراليا، بزعامة حزب الأحرار، بالانتخابات الفديرالية، بعد فوزه بـ74 مقعدا مقابل 66 مقعدا لحزب العمال الذي أعلن زعيمه بيل شورتن هزيمته وتنحيه عن زعامة الحزب.

ووصل رئيس الوزراء سكوت موريسوت إلى مقر حزب الأحرار في سيدني للإدلاء بخطاب أمام مناصريه، وبحضور شخصيات حزبية مثل رئيس الوزراء الأسبق جو هاوارد.

وسيشكل الائتلاف الحاكم الحكومة المقبلة برئاسة موريسون، لثلاثة أعوام مقبلة.

وجاءت النتيجة مخالفة لاستطلاعات الرأي التي أشارت جميعها إلى تقدم حزب العمال المعارض.

وألقى القيادي في حزب العمال انطوني ألبانيزي كلمة في مقر الحزب في ملبورن، أثنى فيها على المتطوعين وأكد أن النتيجة النهائية لن تعلن بشكل كامل اليوم.

ولم يتمكن حزب العمال من الفوز بعدد من المقاعد الحاسمة في ولاية كوينزلاند التي سيطر حزب الأحرار على مقاعدها.

وبالنسبة للمرشحين من أصول لبنانية وعربية، ستحافظ النائبة العمالية آن علي على مقعدها في غرب سيدني، وكذلك بيتر خليل، الأسترالي من أصل مصري وممثل حزب العمال في فيكتوريا عن دائرة ويلز الانتخابية. كما يتجه مايكل سكر الأسترالي من أصل لبناني وممثل حزب الاحرار في فيكتوريا عن دائرة ديكن الانتخابية، للاحتفاظ بمقعده.