محامي فواز يكشف تفاصيل عن “نيو بلازا تورز”.. وتعويضات للمتضررين

اعتبر المحامي علي جوني، وكيل السيد فواز يوسف فواز مدير عام شركة نيو بلازا تورز ش.م.م. ان الأزمة التي تعرضت لها شركة نيو بلازا تورز التي يديرها الموكل فواز فواز اثارت “ضجة إعلامية بنت على تكهنات وصلت الى حد التلفيق ونسج روايات لا صحة لها إطلاقا” حسب ما ذكر في بيان.

واوضح ان ما تعرضت له شركة نيو بلازا تورز، ناشئ بالدرجة الأولى عن عمل إجرامي وعملية اختلاس لحوالات ومبالغ مالية أرسلت من طرف الشركة لصالح شركات نقل جوي وفنادق وقد امتنعت هذه الشركات عن القيام بواجباتها تبعا” لذلك، لافتا الى ان العديد من الأخبار التي تناقلتها وسائل الاعلام مصدرها شركات محلية منافسة لشركة نيو بلازا تورز وعلى قاعدة المنافسة التجارية اللا مشروعة.

وقال بيان المحامي إن امتناع الشركات الأجنبية عن نقل الركاب من والى لبنان أتى بعد اختلاس أموال شركة نيو بلازا تورز؛ وبالتالي لا وجود لأي عمليات وهمية كما تناقلت بعض وسائل الاعلام بهدف محاباة بعض شركات السياحة والسفر المنافسة محليا”، مشيرا الى ان لا صحة لما اشيع عن فرار السيد فواز فواز لخارج الأراضي اللبنانية؛ إذ بعد نشوء الازمة المذكورة أعلاه، انتقل الى تركيا وجورجيا لمعالجة كافة المشاكل؛ وعاد بعدها الى سوريا لتأمين السيولة النقدية اللازمة من شركاء له؛ ولكنه تعرض للاعتقال مما حال دون تمكنه من تخطي العثرات التي تعرضت لها الشركة؛

وذكر ان شركة نيوبلازا تورز لم تغلق أبوابها كما اشيع ولكن اقدام البعض على التهجم على موظفي الشركة اضطرنا لا تخاذ الإجراءات اللازمة لسلامة الموظفين، مشيرًا الى ان الشركة تعلن عن فتح مكاتبها ابتداءا” من نهار الاثنين 2/9/2019 وتدعو الزبائن الذين تضرروا من الازمة التي مرت بها الشركة ان يتقدموا من الفرع الرئيسي الكائن في الطيونة خلال مهلة 15 يومًا لاجراء إحصاء للاضرار المالية الناتجة عن هذه الازمة وصولا لتسوية موضوع الخسائر المادية.

مقالات ذات صلة