سليم عون: الرئيس عون يعد الأيام والساعات للخروج من القصر الجمهوري

توقع النائب سليم عون في حديث لـ”صوت كل لبنان”، “حصول فراغ رئاسي بسبب التشرذم الحاصل في المجلس النيابي والذي أضاع احتمال حصول الاستحقاق، لان الجميع يهدد بتعطيل جلسة الانتخاب في حال لم يكن الرئيس يناسبهم”.

وحذر من “فوضى دستورية ستحصل في حال غادر رئيس الجمهورية ميشال عون او لم يغادر قصر بعبدا، إذا لم تتشكل حكومة كاملة الصلاحيات، لان حكومة تصريف الاعمال لا يمكنها تسلم مهام الرئيس”، متوجها الى معرقلي عملية التأليف بالسؤال: “الى اين تريدون أخذ البلاد؟”

وشدد على ان “الرئيس أقسم اليمين للحفاظ على الدستور وهو يعد الأيام والساعات للخروج من القصر، كما وانه غير متمسك بالبقاء”، مشيرا الى ان “الحل يكمن بتأليف حكومة جديدة”.

وعن كلام الرئيس عون الأخير بانه سيخرج من القصر إذا كان كل شيء طبيعيا، أوضح ان “احدا لا يمكنه توقع الظروف في 31 تشرين الأول، وقال في يومها ووفق الظروف سيتخذ القرار”.

مقالات ذات صلة