هاشم من دار الفتوى: ما يطرحه المفتي من منطلق وطني وفي سبيل مصلحة الإنسان

استقبل مفتي الجمهورية الشيخ عبد اللطيف دريان في دار الفتوى النائب قاسم هاشم الذي قال بعد اللقاء:” لقاؤنا مع صاحب السماحة في هذه الدار دائما إيجابي، وفي إطار المصلحة العامة وما يخدم هذا الوطن، لأن هذه الدار دار جامعة في الإطار الوطني العام وكل القضايا التي تطرحها هي من منطلق وطني وفي سبيل مصلحة الإنسان أينما كان، وأيا كان انتماؤه على المستوى الوطني العام”.

أضاف:”تباحثنا في كل ما يهم اللبنانيين من قضايا أساسية وضرورة معالجة قضاياهم الاجتماعية والحياتية نتيجة الظروف الضاغطة الاقتصادية والاجتماعية وبخاصة أننا على أبواب موسم المدارس وفصل الشتاء، ومتطلباتهم على المستوى الحياتي وعدم توافر القدرات عند اللبنانيين. وكذلك كان البحث في كل ما يهم هذا الوطن على المستوى السياسي في ضرورة وحدة الموقف الوطني العام للخروج من أزماته بأقل الخسائر لأن اللبنانيين دائما يراهنون على التعاطي بحكمة ودراية لمعالجة كل الأزمات، ولأننا في هذه الدار نعي الدور الوطني التي كانت وما زالت تقوم به في الملمات والأزمات، لذلك دائما نعوّل على الدور الوطني لهذه الدار ولصاحب السماحة، وبالتأكيد يعمل دائما للخدمة العامة، واليوم أمام ما ينتظرنا من استحقاقات نأمل دائماً أن تكون سريعة لتجاوز الكثير من الإشكاليات، ولنكون أمام مؤسسات تأخذ دوره للبدء بالخروج من الأزمة من خلال خطوات إنقاذية سريعة في ظل الوضع الراهن المتأزم”.

واستقبل المفتي دريان وفدا من مكتب “تيار العزم” في عكار برئاسة المنسق العام ل”التيار” الدكتور هيثم عز الدين، وتم البحث في  شؤون وشجون منطقة عكار وأهلها.

و في بيان وزعه مكتب تيار “العزم “، أكد  عز الدين خلال اللقاء ” اهمية دار الفتوى المحوري في الوطن  وعلى رأسه سماحة مفتي الجمهوريه بخاصة في هذه الظروف الصعبة التي يمر بها الوطن”.

واشاد ” بأهمية اللقاء المُقرر عقده برعاية دار الفتوى للنواب السنة بتاريخ 24 من الشهر الجاري اذ أنه يشكل  إجتماعا ستعود نتائجه على لبنان بشكل عام ، لأن دار الفتوى هي الحاضن لكل اللبنانيين والمفتي ليس مفتيا للسنة فقط بل للجمهورية .

مقالات ذات صلة