الكاظمي يستقبل جثامين ضحايا “القصف التركي” على هجوم دهوك

وصلت مطار بغداد اليوم الخميس، جثامين ضحايا هجوم دهوك الذي استهدف أمس أحد المنتجعات السياحية في المحافظة بالقرب من الحدود العراقية التركية.
وكان في استقبال الجثامين رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، الذي تقدم مراسم التشييع الرسمي التي جرت في مطار بغداد الدولي، بحضور عدد من القيادات الأمنية والمسؤولين.
والتقى رئيس مجلس الوزراء أسر الضحايا، وقدم لهم تعازيه ومواساته، وأصدر توجيهاته لمتابعة أوضاعهم وأحوال الجرحى، وتقديم الرعاية الطبية الفائقة.
وقع القصف بعد ظهر أمس الأربعاء في منطقة حدودية تابعة لزاخو، مستهدفاً موقعاً سياحياً، أسفر عن سقوط 9 ضحايا من السياح العراقيين وإصابة عدد آخر بجراح بينهم نساء وأطفال.
ويتهم العراق تركيا بالقصف لكنها تنفي وتطلب من بغداد التعاون لكشف الجهة التي تقف وراء الهجوم.

مقالات ذات صلة