انتحار ابنة الـ14 عاماً من الضنية بعد إجبارها على الزواج من شخص لا ترغب به

وسط المآسي والضيق، أقدمت المواطنة (ض.غ) (14 عاماً) على الانتحار في بلدة قرحيا-الضنية، نتيجة الضغوط العائلية وإرغامها على الزواج من شخص لا ترغب به.

ونُقلت إلى مركز العائلة الطبي في مجدليا للمعالجة، ولكن ما لبثت أن فارقت الحياة متأثرة بإصاباتها.

مقالات ذات صلة