نقابة الصحافة نعت راجح الخوري: كان كبيرا في آرائه قويا في مواقفه الثابتة الراسخة

نعت نقابة الصحافة اللبنانية الكاتب والصحافي راجح الخوري، في بيان، جاء فيه: “فجأة…ومن دون وداع…رحل راجح الخوري من العالم الخيالي الى العالم الحقيقي، رحل الرجل المثالي والصحافي الكبير والمحلل السياسي من الطراز الأول”.

أضاف البيان :” لقد فقدت السلطة الرابعة في لبنان أحد أبرز مدافع عنها، وأحد الذين كان قلمهم قويا من خلال التحليلات الصحيحة والمؤثرة.لقد كان المرض أقوى من عزيمته، رغم محاولاته مكافحة هذا المرض بكل ما أوتي من إرادة قوية.. لكن مشيئة الله كانت وتم الرحيل.

الاستاذ راجح  – وبكل صدق – كان من الشخصيات البارزة اللامعة في الصحافة والإعلام… فكان كبيرا في آرائه، قويا في مواقفه الثابتة الراسخة. تراه أنى وجد، وفي أي مجلس وجد فيه، مناقشا قديرا متفهما واعيا رصينا هادئا مقنعا بهدوئه ورصانته وعلمه وسعة أفقه.

بالتأكيد، سيكون غياب راجح ذا أثر كبير في دنيا الصحافة وعالم الإعلام لبنانيا وعربيا.. وهو الذي ترك بصماته في «النهار” وقناة “الحدث” وصحيفة «الشرق الأوسط» وفي عدد كبير من الصحف السعودية والعربية”.

ختم البيان : “خسارته ستكون كبيرة، وكل ما نتمناه أن يتغمد الله سبحانه وتعالى الفقيد الكبير بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته، وأن يلهم أحباءه وزملاءه الكثر وآله الكرام الصبر والسلوان”.

مقالات ذات صلة