عون لبعض السياسيين: اعترفوا بموقع باسيل كرئيس أكبر كتلة برلمانية!

اكد رئيس الجمهورية العماد ميشال عون انه “لدينا برنامج متدرّج للإصلاح وما طُلب منّا في مؤتمر “سيدر” سنطّبقه تباعا وبعض ما هو مطلوب قد لا نستطيع تطبيقه بسبب أوضاعنا المالية التي لا تسمح”.

وشدد على ان “التعيينات ستناقش في وقتها وآلية إجرائها كانت لها ظروفها ولكنها ليست دستورا”.

وتابع عون: “يتّهمني البعض بخرق الطائف فليقولوا لي أين خرقتُه بل أنا من يُطبّق الدستور”.

وأضاف: “لا يريدون إلغاء الطائفية في الوظائف ولا يريدون الحفاظ على التوازن الوظيفي لذا طلبتُ تفسير المادة ٩٥ من الدستور”.

وقال عون: “اللبنانيون سيشعرون بتحسّن تدريجي على الصعيد الاقتصادي، والولايات المتحدة لم تضغط علينا وأصلاً طبعُنا لا يتقبّل أي ضغوط”.

وأردف: “بعض السياسيين الكبار أتوا إليّ كي أضغط على الوزير جبران باسيل، فأجبتُ لا أضغط على أحد، وعليكم أن تتكلموا معه وتعترفوا بموقعه كرئيس أكبر كتلة برلمانية”.

مقالات ذات صلة