نصرالله: هذا الاصبع الذي يغيظهم يمثل اصابعكم الضاغطة على الزناد الرافضة للذل

تسائل الامين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله في المهرجان الانتخابي في منطقة بعلبك هل سلاح المقاومة منع تنفيذ خطة الكهرباء او اقامة السدود او فتح الباب امام الشركات الاجنبية للاستثمار في لبنان؟

كما سأل السيد نصرالله هل سلاح المقاومة هو الذي حمى السياسات المالية المفجعة وتهريب المليارات من اموال المودعين ام الفريق الآخر؟

وقال ان من شكّل لوائحه الانتخابية في السفارة الاميركية فليطالب واشنطن باسترداد اموال المودعين المهربة

واشار الامين العام لحزب الله الى اصبعه فقال “هذا الاصبع الذي يغيظهم هو الذي افرح جمهور المقاومة واغاظ “اسرائيل” وهزمها، وقيمة الاصبع الذي يخضون معركتهم لكسره هي انه يمثل اصابعكم الضاغطة على الزناد وخياراتكم الرافضة للذل.

واشار الى ان من يبقي هذا الاصبع مرفوعا هو اصابعكم في 15 ايار والبصم بالحبر أما الدم سيبقى يحمي الوطن ويحرس ابوابه,

مقالات ذات صلة