عون مستقبلا وزراء العدل العرب: بيروت تفتح ابوابها للجميع وبخاصة للاشقاء العرب

إستقبل رئيس الجمهورية العماد ميشال عون قبل ظهر اليوم في قصر بعبدا، وفدا من مجلس الوزراء العرب ضم: رئيس الدورة 37 لمجلس وزراء العدل العرب وزير العدل الجزائري القاضي عبد الرشيد طبي، وزير العدل الفلسطيني القاضي محمد فهاد الشلالدة ووزير العدل في حكومة اقليم كردستان القاضي فرست احمد، في حضور وزير العدل القاضي هنري خوري، السفير الجزائري عبد الكريم الركابي وسفير دولة فلسطين اشرف دبور، الامين العام المساعد لجامعة الدول العربية رئيس المركز العربي للبحوث القانونية والقضائية التابع لمجلس الوزراء العرب السفير عبد الرحمن الصلح، مستشار رئيس اقليم كردستان العراق غازي صبرا، نائب سفير الجامعة العربية في بيروت يوسف السبعاوي اضافة الى المدير العام لرئاسة الجمهورية الدكتور انطوان شقير، الوزير السابق سليم جريصاتي، والمستشارين رفيق شلالا واسامة خشاب. 

وشرح اعضاء الوفد اسباب الزيارة، وهي اقامة حفل تكريمي يوم غد السبت، لمنح الجائزة العربية لافضل اطروحة دكتوراه في الوطن العربي في مجال القانون والقضاء لثلاثة فائزين.

وتحدث الوزير طبي واعرب عن سروره والوفد لوجودهم في لبنان، وشكر للرئيس عون استقباله، ونقل تحيات الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون والشعب الجزائري لرئيس الجمهورية وللبنان مع “التمنيات بالرخاء والاستقرار”، فيما شدد باقي اعضاء الوفد على “الاهمية التي يولونها للبنان والمحبة التي يحتلها والشعب اللبناني في قلوب شعوب دولهم”، وتمنوا ان “تنجلي غيمة المشاكل فوق لبنان ليعود الى حيويته وصورته المشرقة”.

ورحب الرئيس عون بالوفد “في بيروت التي تفتح ابوابها للجميع، وبخاصة للاشقاء العرب”، وشدد على “رغبة لبنان الكاملة في التعاون مع الدول العربية، والتضامن في كل المواضيع التي تساعد على تطوير وتعزيز القوانين وتوحيد التشريعات في هذه الدول”، وتمنى للوفد “النجاح في مشاريعه والعمل الذي يقوم به من اجل اعلاء روحية القانون واستقلاليته، وان يساهم الوفد، من خلال امكاناته وقدراته، في التخفيف من حدة المشاكل التي قد تطرا في بعض الاحيان بين الاشقاء العرب ومنعها من التطور الى ما لا يرغب به احد”.

واشاد بـ”الجهد الذي يقوم به مجلس وزراء العدل العرب لتعزيز البحث العلمي”، واثنى على “اختيار بيروت، ام الشرائع، مكانا لاقامة الحفل التكريمي وهي التي تحتضن مقر المركز العربي للبحوث القانونية والقضائية”، مؤكدا ان “هذا الحدث دليل جديد على الايمان بلبنان من قبل اشقائه، بقدرته على تجاوز الصعوبات التي تعترض طريقه، كما فعل طوال تاريخه القديم والمعاصر”.

مقالات ذات صلة