سطو مسلح على مشاريع زراعية في سهل البقاع

تتعرض المشاريع الزراعية في سهل القاع لعدد من عمليات السطو المسلح من قبل عصابات تتمركز على الحدود وتستعمل السلاح للسطو على ارزاق وممتلكات المزارعين.

وصباح اليوم تعرض “مشروع الياس خليل التوم” للسطو المسلح من قبل 20 مسلحا، قاموا بسرقة الواح الطاقة الشمسية وادوية وسماد كيميائي ونيترات وتراكتور زراعي وصهريج مياه واموال نقدية، وبلغ مجموع السرقات زهاء الـ 150 الف دولار اميركي.

وجراء التمادي بالسرقات، أعلن رئيس بلدية القاع المحامي بشير مطران أن “العصابة المسلحة قد تكون عبرت الحدود اللبنانية السورية او تتمركز عليها”، مطالبا “الجيش والاجهزة الأمنية ونواب المنطقة والبلديات وكل ضنين على ارزاق الناس،  بالتحرك بسرعة وحزم لإعادة المسروقات لأصحابها وإلقاء القبض على العصابات والزج بها في السجون”.

مقالات ذات صلة