رئيس الجمهورية لوفد مكتب مجلس الكتاب العدل: نعمل لمنع تحميل المودعين أعباء أخطاء الآخرين ونتعرض لهجوم ممن لا يريد التحقيق الجنائي واللعبة في مرحلتها الاخيرة

اكد رئيس الجمهورية العماد ميشال عون ان “ما يحصل اليوم في الموضوع المالي يهدف الى تحميل المودعين اعباء اخطاء الآخرين، وهذا امر مرفوض ونعمل بجهد لمنع حصوله، خصوصا ان كل الوعود التي تعمم في هذا المجال هي غير صحيحة”، مشددا على أنه “من المستحيل ان يتمكن من غدر البلد من اصلاح الاوضاع. فمن اوصلنا الى ما نحن عليه اليوم لا يمكن ان يكون هو المسؤول الصالح لتصحيح الامور وايجاد الحلول بعد الاخطاء التي ارتكبها”.

وقال الرئيس عون: “عندما نطالب حاكمية مصرف لبنان بإعطاء المعلومات المطلوبة لإتمام التحقيق الجنائي، نتعرض للهجوم من جهات معروفة لا تريد للتحقيق ان يصل الى نتائج واضحة وتحميل المسؤولية لمن اوصل الوضع المالي والمصرفي الى الواقع المؤلم الذي يعيش فيه المواطنون، والمعاناة اليومية من عدم الوصول الى حقوقهم ولقمة عيشهم”، وأكد ان “هذه اللعبة اصبحت في مرحلتها الاخيرة، وسيكشف امر كل مسؤول عن هذه الكارثة الكبيرة”.

كلام الرئيس عون جاء خلال استقباله قبل ظهر اليوم في قصر بعبدا وفدا من مكتب مجلس الكتاب العدل في لبنان المنتخب حديثا ومن اللجنة الادارية لصندوق التعاضد والتقاعد برئاسة رئيس مكتب المجلس ناجي الخازن.

مقالات ذات صلة