وزير الدفاع اطلع من جبور على زيارة وفد من لجنة مناهضة التعذيب في الامم المتحدة لتفقد السجون في لبنان

استقبل وزير الدفاع الوطني موريس سليم رئيسة اللجنة الفرعية لمناهضة التعذيب لدى الامم المتحدة سوزان جبور التي أطلعته على الزيارة التي من المقرر أن يقوم بها الى لبنان وفد من لجنة مناهضة التعذيب التابعة للامم المتحدة في النصف الاول من العام الجاري لتفقد السجون وأماكن الاحتجاز.

وأشار الوزير سليم الى ان “السجون التابعة للوزارة مفتوحة أمام أي جهة مخولة للزيارة والتأكد من أوضاعها وأوضاع الموقوفين وظروف الاحتجاز ومدى الالتزام والتقيد بقانون حقوق الانسان وبالقواعد الارشادية الخاصة بوزارة الدفاع الوطني حول مناهضة التعذيب والوقاية منه، وقد وجدت لهذه الغاية مديرية القانون الانساني الدولي التابعة لقيادة الجيش والمكلفة بالاطلاع على الشكاوى والادعاءات بالتعذيب في هذه السجون والتحقق من صحتها والعمل على معالجتها، وتنسيق الزيارات التي تقوم بها المنظمات الدولية الى تلك السجون”.

من جهتها، تمنت جبور على الوزير سليم “المساعدة على اقرار قانون إدارة السجون ومراكز التوقيف وحقوق المحرومين من حريتهم في لبنان”، مؤكدة “ضرورة تفعيل دور اللجنة الوطنية للوقاية من التعذيب في لبنان”.

والتقى الوزير سليم النائب السابق الدكتور محمود عواد وجرى البحث في الشؤون العامة.

مقالات ذات صلة