مخزومي بعد لقاء الرئيس عون: غير مقبول تجميد الجلسات الحكومية في هذه المرحلة الدقيقة!

دعا إلى ضرورة وضع خطة ورؤية اقتصادية للسنوات المقبلة

بحث رئيس حزب “الحوار الوطني” النائب فؤاد مخزومي مع رئيس الجمهورية العماد ميشال عون في قصر بعبدا، في مجمل الأوضاع في لبنان والمنطقة.

إثر اللقاء، قال مخزومي إن “الحديث مع فخامته تطرق إلى الأوضاع العامة في البلد، لا سيما الوضع الاقتصادي، وجددنا تأكيد ضرورة وضع خطة ورؤية اقتصادية للسنوات المقبلة”.

وأضاف: “البنك الدولي والهيئات الاقتصادية العالمية ينتظران منا الكثير، عدا عن الوعود للدول المانحة في “سيدر” بإنجاز إصلاحات هيكلية حقيقية في الاقتصاد”، داعياً أن “تأتي موازنة 2020 في موعدها وبالإصلاحات المطلوبة”.

وشدد مخزومي على “ضرورة انعقاد الحكومة”، مؤكداً أن “من غير المقبول تجميد الجلسات في هذه المرحلة الدقيقة التي يمر بها البلد مهما كانت الحجج والذرائع، فالمحيط الإقليمي متفجر وعلينا توخي الحذر الشديد مما يرسم للمنطقة”.

وثمن مخزومي موقف فخامته في عيد الجيش من اتفاق الطائف، مؤكداً أنه “يتوافق مع الرئيس عون بأن الدستور يصون حقوق الجميع”. وقال إن “فخامته حسناً فعل بأن نقل النقاش حول المادة 95 إلى مجلس النواب، بديلاً عن السجالات العقيمة خارج المؤسسات الدستورية”.

مقالات ذات صلة