الخازن بعد لقائه عون: رئيس الجمهورية مستمر في المشاورات لانضاج حل سريع يؤدي الى انعقاد طاولة الحوار

استقبل رئيس الجمهورية العماد ميشال عون اليوم الوزير السابق وديع الخازن وتم خلال اللقاء البحث في التطورات الداخلية ودعوة الحوار التي وجهها رئيس الجمهورية في كلمته الاخيرة الى القيادات السياسية والحزبية في البلد.

وبعد اللقاء قال الخازن: “تشرفت بلقاء الرئيس عون، وتداولنا في الشؤون الداخلية وتحديدا في المخاض الحكومي، وتبرمه من تأخير اجتماع مجلس الوزراء، والذي لا يستحق هذا الانتظار في ظل أوضاع اقتصادية ومعيشية مقلقة جدا.

وابدى رئيس الجمهورية إصراره على انصاف مفهوم الوحدة الوطنية في تعامله مع ازمة اجتماعات الحكومة التي طالت اكثر مما يجب، والتي باتت تهدد سلامة الحياة المعيشية، وما يمكن ان تجره من مخاطر على امن جميع المواطنين التواقين الى الخروج من هذه الدوامة المقلقة، ومحذرا من ترك الأوضاع المستفحلة تتفاعل على مستقبل البلاد، فضلا عن اطلاق الطروحات التي تثير جدلاً لا يفضي الى أي تطوير في نظامنا الحالي الذي اعتمد التوازنات الكفيلة باعطاء الضمانات لكل المكونات التي تشكل التعبير الحقيقي عن الدستور الذي ارتضيناه جميعا”.

واشار الخازن الى ان الرئيس عون “مستمر في المشاورات التي يقوم بها لانضاج حل سريع يؤدي الى انعقاد طاولة الحوار وعودة مجلس الوزراء الى الاجتماع، للتفاهم على كل النقاط العالقة قبل ان يدهمنا الوقت، فتعود عجلة العمل الى المؤسسات وتنتظم الحياة السياسية، ويسترجع القضاء استقلاليته، والبلاد امنها، والاقتصاد حيويته”.

مقالات ذات صلة