الغريب: السفيرة الاميركية أصبحت نجمة الشاشات تتحفنا بأقوال فارغة بشكل مقيت

هنأ الشيخ ​نصرالدين الغريب​، المسيحيين خاصةً واللبنانيين عامة بحلول الأعياد، فقال: “لا نعرف من أين نبدأ لنحمّل المسؤولية على من أوصلنا إلى هذه الحالة المشؤومة. هل فقدت الشفقة من قلوبكم! ولم تعد تتحرّك جوارحكم عندما تنظرون إلى هذا الشعب المسكين الذي يترنّح يوماً بعد يوم؟ نحن لا نخصّ فئة منكم بل الجميع مسؤول، كلّ على قدر مسؤوليته، فالوضع لا يطاق و​الفقر​ مدقع و​الأمراض​ تنتشر والدولار ومن وراءه هم أسياد الموقف، و​السفيرة الأميركية​ دوروثي شيا أصبحت نجمة على الشاشات كل يوم تتحفنا بأقوال فارغة وبشكل مقيت”.

وسأل في بيان: “أما آن الآوان لكم جميعاً كي ترحموا مَن في الأرض لعلّه يرحمكم من في السماء؟ أين رجالات هذا الوطن؟ لقد كانوا يضحون بأنفسهم من أجل شعبهم، أمّا أنتم فقد ضحيتم بشعبكم من أجل المقامات العالية والمناصب الزائلة. فهل أنتم صحيحاً ذاهبون إلى الانتخابات؟ ومَن سيصوّت لكم بجوف فارغ وصدور عارية وقلوب محزونة وشباب لبنان أصبحوا منتشرين في أقطار الأرض؟ فيأتي العيد بعد العيد ولم نزداد إلّا ترهّلاً وإنقساماً”.

وتابع الشيخ الغريب: “تارة تختلفون على ​القضاء​، وتارة أخرى على ​المال​، ومن ثمّ على ​قانون الانتخاب​ والناس يتلوّعون ويتسكعون أمام جبروتكم وليسوا قادرين على الاحتكام لغيركم. وإذا كان لا بدّ من هذه الحالة، فلسنا بحاجة إلى مجلس نيابي ولا وزراء ولا رؤساء.. فدعونا نتضرّع إلى ربّ يشفق على عباده ويغنينا عن الظالمين”.

مقالات ذات صلة