فياض: العمل جار لرفع مستوى التغذية بالمياه وزيادة المشتركين ورفع نسبة الجباية

ترأس وزير الطاقة والمياه الدكتور وليد فياض الإجتماع التنسيقي الذي عقد في وزارة الطاقة والمياه بين مدراء مؤسسات المياه والجهات المانحة في قطاع المياه والصرف الصحي بحضور سفيرة اليونيسف يوكي موكا وممثلين عن مجلس الإنماء والإعمار وعن الجهات المانحة.

بدايةً رحب الوزير فياض بالحضور شاكراً مساعدتهم ومفنداً أسباب الوضع العام للمياه ووضع المؤسسات الحالي الذي يتعلق بعدة معطيات منها العبء الديموغرافي للنازحين السورين والنازحين عموماً، والوضع الاقتصادي وإنخفاض القدرة الشرائية لليرة اللبنانية وغيرها.

وأوضح فياض أن العمل جار لرفع مستوى التغذية بالمياه وزيادة عدد المشتركين ورفع نسبة الجباية، والوصول أيضاً الى تعرفة جديدة تتناسب مع الوضع الإجتماعي الحالي والحاجة الى تحقيق توازن مالي يؤمن ديمومة المؤسسات.

ثم عرض ممثلو الجهات المانحة لنشاطاتهم والمشاريع المستقبلية المزمع تنفيذها.

ختاماً شكر الوزير فياض الجهات المانحة لدعمها المستمر مؤكداً متابعة العمل والتنسيق لما فيه خير ومصلحة المواطن وتأمين خدمة المياه بأفضل ما يمكن، مؤكدا ان المؤسسات والوزارة ملتزمون بتصحيح مسار تدهور وضع المياه والعمل بصورة خاصة بالإعتماد على الطاقة الشمسية لضخ المياه.

مقالات ذات صلة