وداعا “بكيزة”.. رحيل الفنانة المصرية سهير البابلي

توفيت الممثلة المصرية سهير البابلي، الأحد، عن عمر ناهز 84 عاما، إثر صراع مع المرض، بعد مشوار تركت من خلاله بصمة في تاريخ الفن العربي، بأعمال مثل مسرحية “مدرسة المشاغبين”، ومسلسل “بكيزة وزغلول”.

وكانت سهير البابلي ترقد بقسم العناية المركزة بإحدى المستشفيات المصرية، بعد تعرضها لغيبوبة سكر أدت إلى مضاعفات، وضعت على إثرها على جهاز تنفس اصطناعي.

ولدت البابلي في 14 فبراير 1937 في مركز فارسكور بمحافظة دمياط، لكنها نشأت في مدينة المنصورة، حيث عمل والدها معلما لمادة الرياضيات ومديرا لمدرسة المنصورة الثانوية العسكرية بنين، فيما كانت والدتها ربة منزل.

وبدأت البابلي مشوارها الفني بالالتحاق بالمعهد العالي للفنون المسرحية، ومعهد الموسيقى في نفس الوقت، وتألقت في عدد من الأعمال الفنية التي حفرت في ذاكرة المصريين والعرب، مثل مسرحية “مدرسة المشاغبين” و”ريا وسكينة”، ومسلسل “بكيزة وزغلول”.

سكاي نيوز 

مقالات ذات صلة