اغتيال “الخميني” أثناء إحتجاجه على قرار “العمل” في عين الحلوة

أقدم مجهول على محاولة اغتيال الفلسطيني حسين علاء الدين الملقب بأبو حسن الخميني، وذلك خلال مشاركته في مسيرة فلسطينية تشارك فيها جميع القوى، لدعم الحقوق الفلسطينية اثناء مرورها عند الشارع الفوقاني في عين الحلوة، ما ادى الى إصابته بجروح خطرة نقل على اثرها الى مركز لبيب الطبي في صيدا، ووصفت حالته بالحرجة. ولاحقا أُفيد عن وفاة ابو حسن الخميني متأثرا بجروحه، وفور شيوع النبأ سمع اطلاق نار في المخيم.

مقالات ذات صلة