بوحبيب بعد لقائه زكي: نتمسك بالجامعة ومساعدتها من اجل القيام بأي مسعى بين اي دولتين عربيتين

أشار وزير الخارجية والمغتربين عبدالله بو حبيب بعد لقائه الأمين العام المساعد لجامعة الدول العربية السفير حسام زكي إلى أن :”دور الجامعة العربية مقدس ونقدره كثيرا في لبنان لانها صلة الوصل بين الدول العربية ونحن نتمسك بالجامعة ومساعدتها من اجل القيام بأي مسعى بين اي دولتين عربيتين”.
وبدوره، قال السفير حسام زكي بعد إنتهاء الزيارة إلى أن هدفها “هو الحوار مع القيادات اللبنانية حول الأزمة مع دول الخليج وفي مقدمتها المملكة العربية السعودية والتعرف على الموقف اللبناني وما الذي يمكن أن يتم عمله أو تقديمه لنتمكن من حلحلة الأزمة الحالية في العلاقة والبدء في رأب الصدع الموجود حاليًا.”
وأضاف زكي: “الحوار مع الوزير بو حبيب كان جادًا وصريحًا ووضعته في تصور الأمين العام للجامعة في هذا الموضوع وما  فهمناه من خلال الاتصال مع الجانب السعودي، وأعتقد أن المسألة بالنسبة لمتابعيها واضحة جدًا، ما يجب القيام به من أجل البدء في معالجة الازمة الحالية هو واضح ويجب علينا جميعا ان نستمر في العمل الجاد لأن العلاقة بين لبنان ودول الخليج هي علاقة قديمة، و بين لبنان والمملكة السعودية علاقة قديمة وراسخة ومهمة للطرفين، وبالتأكيد مهمة للبنان ونسعى الى ان تستعيد هذه العلاقة زخمها  وحيويتها القديمة، لكن طبعا هذا الامر يحتاج الى عمل وجهد نأمل ان يؤمنه الجميع ويسعى الى تحقيقه.
وقال: “إن المسألة هي أبعد من توصيف للحرب و ما قيل كان موقفا متكاملا من الوضع في اليمن وما قيل رأى فيه الاخوة في المملكة السعودية إساءة، وبالتأكيد هو أمر يخرج عن القرارات العربية في شأن الوضع في اليمن وبالتالي الحديث عن ان المسألة بسيطة،كلا هي ليست كذلك، المسألة هي ابعد وأهم من ان تُعامَل بشكل فيه استخفاف، الوضع كله يحتاج الى استمرار الجهود ونأمل ان تذهب الامور في الاتجاه السليم.”
والتقى الوزير بوحبيب سفير سلوفاكيا لدى لبنان ماريك فارغا وبحث معه العلاقات الثنائية والمساعدات التقنية التي تقدمها سلوفاكيا للبنان من خلال مشاريع عدة.
كما بحث مع سفيرة سريلانكا لدى لبنان شاني كاليانيراتني العلاقات الثنائية وتبادل التأييد في الترشيحات الدولية منها انتخابات عضوية لجنة القانون الدولي.

مقالات ذات صلة