طارت نشرة “المستقبل” المسائية وحطت أخبار فضائح “مراحيض سيؤول”!

موظفو التلفزيون يواصلون اضرابهم لليوم الثاني على التوالي

واصل عمال وموظفو تلفزيون المستقبل اضرابهم اليوم، فغابت نشرة الاخبار المسائية لليوم الثاني على التوالي، احتجاجا على عدم معالجة ازمة القناة المالية ونكث الإدارة بوعود قطعتها سابقا بسداد الرواتب وجدولة المستحقات.

وكان موظفو التلفزيون قسم الاخبار أصدروا بياناً للرد على ما يقال حول تمنعهم عن القيام بعملهم نتيجة الازمة المالية الخانقة التي تمر بها المؤسسة.

وأعلنوا بأننا “لم ولن نتخلى ابدا عن الرئيس سعد الحريري بمسيرته الوطنية الشاقة ونؤكد على استعدادنا الدائم لتنفيذ كل ما يطلب الينا اذا ارتأت الادارة ذلك”. وأشاروا الى ان “ما يصدر من بيانات باسم الموظفين انما هو باسم بعض منهم وليس كلهم”.

تجدر الاشارة الى ان التلفزيون استعاض عن النشرة بعرض برنامج “كود ٢٤” تناول فيه ظاهرة جرمية تجتاح مدينة سيؤول، عبر تركيب كاميرات خفية داخل المراحيض يتم من خلالها التقاط صور للنساء بهدف ابتزازهن والمتاجرة بالشرائط.

مقالات ذات صلة