مخزومي من مجلس النواب: تحت إطار ان الانتخابات في 27 آذار نلغي من لوائح الشطب من اصبح عمره 21 عاما

قال النائب فؤاد مخزومي بعد خروجه من جلسة اللجان النيابية المشتركة: “هناك استحقاق مهم بعد 17 تشرين الاول 2019، والناس اعطوا ريأهم بأمرين: بالطبقة السياسية وبالحلم في التغيير. نسمع كلاما كثيرا في العلن عن التغيير واعطاء الشباب فرصة والكوتا النسائية، لكن نصل الى المجلس وكأن هناك نوعا من الاجماع بعدم الجدية في التغيير، تحت اطار ان الانتخابات في 27 آذار. نلغي فعليا من لوائح الشطب من اصبح عمره 21 عاما ويرفض هذه الطبقة السياسية، سنلغي للشباب هذا الامكان لأن لوائح الشطب تقفل في 30 آذار”.

وأضاف: “صحيح ان هناك خطأ حصل في تصويت المغتربين في 2018، اللبنانيون سيصوتون واموالهم منهوبة وليس لديهم اموال. لماذا نريد ان نمنع هذه الفئة التي دعمت لبنان خلال اعوام بمليارات الدولارات سنويا ان تعطي رأيها في الغربة بـ 128 نائبا في مجلس النواب الذي يمثل كل اللبنانيين في الداخل والخارج”.

وسأل: “لماذا نمنع هذه الفئة الرافضة لهذه الطبقة السياسية من اعطاء رأيها؟”.

وختم: “تحت ذرائع عدة، اتفقت الكتل. احزن عندما اسمع هذا الكلام. هذه الحكومة جاءت لتحمي المنظومة الحالية السياسية وليس لتنقذ البلد. أتمنى على اهلنا ان يوصلوا صوتهم الى النواب لأنه يكفينا. هناك فرصة للتغيير، لماذا نلغي حق فئة كبيرة من الشباب او المغتربين في الانتخاب قبل 30 آذار؟ فليعطوا رأيهم”.

مقالات ذات صلة