ماكرون بعد محادثاته مع ميقاتي: فرنسا لن تترك لبنان

أكد الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون في المؤتمر الصحافي مع الرئيس نجيب ميقاتي بعد انتهاء محادثاتهما في قصر الاليزيه مواصلة فرنسا دعمها للبنان.

وقال ماكرون “هذا البلد يستحق أفضل مما هو فيه الآن وسنواصل العمل مع الحكومة الجديدة على أجندة محدّدة وفرنسا لن تترك لبنان”.

وأضاف: “فرنسا ستستمر بوضع يدها مع لبنان ودعم المواطنين وباريس قدمت دعماً للجيش اللبناني وستواصل ذلك”. ورأى أنه خلال مرحلة تشكيل الحكومة كان وضع لبنان يتدهور، وقال: “وعدت بمعاقبة المسؤولين عن تأخير عملية التشكيل”.

وشدّد ماكرون على أنّ “المجتمع الدولي لن يقدم مساعدات إلى لبنان دون القيام بالإصلاحات”، لافتاً الى ان “رئيس الحكومة تعهد بالالتزام بالقيام بالإصلاحات الضرورية”.

وتابع ماكرون: “على الحكومة اللبنانية العمل على مكافحة الفساد وعليها البدء سريعاً بالمفاوضات مع صندوق النقد الدولي”. ومع هذا، فقد أشار ماكرون إلى أنّ “النظام المالي والمصرفي اللبناني يحتاج لإصلاحات كبيرة”، وقال: “سنتحدث مع رئيس الحكومة اللبناني حول الانتخابات القادمة التي يجب أن تتم بشفافية”.

مقالات ذات صلة