أهالي ببنين: لمعالجة التسرب النفطي تجنبًا لكارثة صحية

جدد الاهالي والسكان القاطنين قرب أنابيب النفط في محلة ببنين العبدة في عكار، مناشدتهم المسؤولين والوزراء المعنين من التسرب النفطي من جراء الاعتداء على الانابيب منذ 13 من الشهر الحالي.

ولفت خالد زهرمان أحد السكان الى “الواقع المأسوي من جراء الروائح المنبعثة والمشاهد المقززة من البرك الممتلئة بالنفط الخام الممزوج مع المياه الاسنة”، مشيرا الى “الروائح الكريهة المنبعثة الى المنازل بشكل كبير”.

وقال:”عبثا رفعنا الصوت وحتى الساعة المعالجات خجولة جدا ،وكأن هذه الناس والاطفال والشيوخ ليسوا من اللبنانيين او البشر”.

وتخوف زهرمان من “كارثة صحية وبيئية في هذه المحلة”، داعيا وزار