“صرخة وطن”: المطلوب من الحكومة وقف الانهيار

سأل رئيس تيار “صرخة وطن” جهاد ذبيان، في بيان اليوم: “ما الحل السحري الذي أفضى الى تشكيل حكومة الرئيس نجيب ميقاتي في غضون ساعات، وبعد أن أصبح 75 في المئة من الشعب تحت خط الفقر؟”
وشدد على أن “المطلوب من هذه الحكومة وقف الانهيار وتأمين الدواء والطبابة ورغيف الخبز والمحروقات كخطوة أولى، وأن تعمد الى خفض سعر صرف الدولار مقابل الليرة، ويقوم وزير الاقتصاد بعمله مع وزارته، وليس التذرع بعدم وجود فريق عمل كاف. فهل يعقل أن ينخفض سعر صرف الدولار وتبقى أسعار السلع مرتفعة؟”

ورأى أن “ما يصيب سوريا من إيجابيات يصيب لبنان والعكس صحيح، فالقيادة السورية تعاطت منذ تأسيس لبنان بايجابية معه، وأمس تعاطت بايجابية مع خط الغاز المصري وخط الكهرباء الأردنية، وعلينا البناء على هذه الروحية لتطوير العلاقة وفتح الطريق أمام هذه الحكومة الى سوريا”. ولفت الى أن “من مصلحة لبنان الانفتاح السياسي والاجتماعي والاقتصادي والجغرافي على سوريا، وهذا الانفتاح يخدم لبنان وشعبه قبل سوريا وشعبها”.

ولفت إلى أن “التركيبة السياسية والطائفية ربحت في نهاية المطاف، عندما انتدبت ممثلين لها لتنفيذ توجهاتها، من دون إغفال التاريخ الاجتماعي والنضالي لبعض الوزراء في الحكومة الجديدة”.

وأمل أن “تحصل الانتخابات النيابية في موعدها المحدد في 8 أيار العام 2022”.

مقالات ذات صلة